علاج الادمان في المنزل
علاج الادمان في المنزل

نعلم أن الإدمان على المخدرات من الآفات الخطيرة والمنتشرة في وقتنا الحالي، ويفضل علاج الادمان في مراكز العلاج المتخصصة إلا أن البعض يلجأ إلى العلاج في المنزل لأسباب خاصة، مثل الخوف من الفضيحة، ولكن نود أن ننوه أن علاج الادمان في المنزل لا يناسب جميع الحالات؛ فلابد من مراعاة بعض الأمور قبل اتخاذ هذا القرار منها مدة الإدمان ومدى خطورته والحالة الصحية والنفسية للمدمن، وفي كل الاحوال لابد من اتباع ارشادات الطبيب قبل تنفيذ قرار علاج الادمان في المنزل .

علاج الادمان في المنزل

هل علاج الادمان في المنزل فعال؟

للإجابة على هذا السؤال نقول أن هناك حالات تم علاجها في المنزل و تعافت تمامًا ولكن قبل اتخاذ هذا القرار لابد من وضع في الاعتبار عدة أمور وهي:
  • مدى شدة وخطورة المادة المخدرة على المدمن.
  • استعداد المدمن الجسدي والنفسي.
  • المدة التي استغرقها المتعاطي للمخدرات فإن كان في مرحلة متقدمة لا يجدي نفعاً معه العلاج في المنزل ولابد من العلاج تحت إشراف الطبيب.
  • الدعم النفسي المستمر للمريض.
  • أن يكون العلاج تحت اشراف طبي مستمر.
  • مدى جاهزية أهل المدمن على متابعة المدمن والحفاظ عليه في أن يعود إلى المخدر من جديد أو انقطاعه عن العلاج.
  • إرادة المدمن ورغبته في العلاج.

ما هي مراحل علاج الادمان في المنزل ؟

هناك مجموعة من المراحل التي يمر بها المدمن عند علاجه في المنزل وهي كالآتي:
مرحلة ما قبل العلاج:
وهي تعتمد في الأساس على الرغبة الصادقة من المدمن في العلاج، وأيضًا دعم الأسرة والمحيطين به الذي يتمثل في الدعم النفسي؛ مما يدعم استمراره في العلاج، لابد من اتخاذ الإجراءات التالية:
  • زيارة طبيب مختص الذي يقوم بالإشراف على المدمن طوال مدة العلاج في المنزل.
  • الابتعاد عن أصدقاء السوء من متعاطى المخدرات أو الكحوليات أو غيرهم مما يروجون إلى ذلك.
  • الحصول أجازة من العمل أو المؤسسة التعليمية حتى يتم الشفاء.

ما المقصود بالمرحلة التمهيدية لعلاج الادمان في المنزل ؟

وهي مرحلة تمر بمجموعة من الخطوات وهي:
  • مرحلة التحذير والنصح: وتكون هذه المرحلة في أيدي المحيطين بالمدمن حيث يتم من خلالهم تحذير المدمن من مدى خطورته ونصيحته في الإقلاع عنه.
  • مرحلة ما قبل اتخاذ القرار: وتتمثل في معرفة المدمن مدى خطورة الإدمان عليه وعلى المحيطين به بل وعلى المجتمع بأسره، إلا أنه لم يتخذ القرار بعد أو لم يعرف ما الطريق الذي يسلكه حتى يقلع عن الادمان.
  • مرحلة القرار الفعلي: وهي المرحلة التي يكون المدمن اتخذ القرار بجدية في الإقلاع عن الإدمان، ورغبته في زيارة الطبيب وبدء العلاج وهذه المرحلة يطلب المدمن المساعدة من قبل المحطين به.

ما هي المراحل الفعلية في علاج الادمان في المنزل ؟

وتكون هذه المرحلة بعد اتخاذ القرار الفعلي من قبل المدمن في الإقلاع عن المخدرات ولهذه المرحلة عدة مراحل وهي:
  • مرحلة الانسحاب: وتتمثل هذه المرحلة في سحب المادة المخدرة من جسم المدمن، وتعد هذه المرحلة من أخطر المراحل التي يتعرض فيها المدمن إلى تغيرات جسدية ونفسية، واتخاذ الأدوية والعقاقير التي تخلصه من تلك السموم، وينصح في هذه المرحلة أن تتم داخل المستشفى حتى لا تحدث للمدمن أي مضاعفات التي بعضها ربما يؤدي إلى الوفاة.
  • مرحلة العلاج السلوكي: والتي تساعد المدمن في اكتساب سلوكيات جديدة تمنعه من العودة إلى المخدرات مرة أخرى.
  • مرحلة الاستشارات النفسية: وهي المرحلة التي يتم دمج المدمن في جلسات نفسية جماعية أو فردية يعبر من خلالها عن مشاعره والمتناقضات التي يمر بها، وتعد مرحلة دعم نفسي للمريض؛ حتى يستمر في متابعة العلاج وعدم العودة للإدمان مرة أخرى.
  • مرحلة الدعم الدوائي: وهي المرحلة التي تتم تحت إشراف طبيب الذي يقوم بإعطاء المدمن جرعة محددة من الأدوية التي تساعده على الشفاء التام من الإدمان.

مرحلة ما بعد علاج الادمان في المنزل :

  • الدعم النفسى: وتكون من خلال الدعم المستمر للمدمن وتشجيعه حتى لا تحدث له انتكاسة مرة أخرى، وتتم هذه المرحلة من قبل الأسرة والمحيطين به المريض.
  • العلاج الجسدي والنفسي: قد يتعرض المريض إلى بعض المشاكل الجسدية مثل التي تحدث في في الجهاز الهضمي، و النفسية كالاكتئاب فلابد من علاج تلك الأعراض حتى تساعد المريض في العودة إلى حياته الطبيعية.
  • الدعم الروحاني: المدمن بعد اكتمال شفائه يحتاج إلى ممارسة بعض الاعمال الروحانية مثل الصلاة وقراءة القرآن والأعمال الخيرية والتي تعمل على زيادة ثقته في نفسه والعودة إلى الحياة الطبيعية.